الجيش الأمريكي يعلن عن عملية “الحارس” لحماية الملاحة في الخليج

2019-07-20T19:20:24+00:00
2019-07-20T19:20:27+00:00
سياسة
20 يوليو 2019
الجيش الأمريكي يعلن عن عملية “الحارس” لحماية الملاحة في الخليج

شرق وغرب – أعلنت القيادة المركزية في الجيش الأمريكي، السبت، “تطوير عملية بحرية متعددة الجنسيات في الخليج تحت اسم (الحارس) لضمان حرية الملاحة في ضوء تصاعد التوتر مع إيران”.

وقالت القيادة، في سلسلة تغريدات عبر “تويتر”، إنها تطور مجهود بحري في الخليج لزيادة المراقبة والأمن في المجاري المائية الرئيسية في الشرق الأوسط.

وتأتي هذه الخطوة عقب ساعات على إعلان إيران مساء الجمعة توقيف ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز لـ”عدم مراعاتها القوانين البحرية الدولية”.

واعتبرت لندن احتجاز الناقلة أمرا “غير مقبول”، ونصحت السفن البريطانية بالبقاء “خارج منطقة مضيق هرمز لفترة موقتة”.

وأضافت القيادة أن عملية “الحارس” تهدف إلى تعزيز الاستقرار البحري، وضمان المرور الآمن، وخفض التوترات في المياه الدولية في جميع أنحاء الخليج، ومضيقي هرمز، وباب المندب، فضلا عن خليج عمان.

وأردفت: “سيمكن إطار الأمن البحري هذا، الدول من توفير حراسة لسفنها التي ترفع علمها مع الاستفادة من تعاون الدول المشاركة للتنسيق وتعزيز الوعي بالمجال البحري ومراقبته”.

وشددت القيادة على التزام الولايات المتحدة بدعم هذه المبادرة، غير أنها في الوقت ذاته قالت إن “المساهمات والقيادة من الشركاء الإقليميين والدوليين ستكون مطلوبة للنجاح”.

وأشارت إلى أن “المسؤولين الأمريكيين يواصلون التنسيق مع الحلفاء والشركاء في أوروبا، وآسيا، والشرق الأوسط، حول التفاصيل والقدرات اللازمة لعملية “الحارس” لتمكين حرية الملاحة في المنطقة وحماية ممرات الشحن الحيوية”.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.