مسؤول أمريكي سابق لـ”شرق وغرب”: العراق وعُمان ستعانيان بشكل كبير من أي صراع في الخليج

2019-05-25T22:06:53+00:00
2019-06-10T17:36:06+00:00
مقابلات خاصة
25 مايو 2019
مسؤول أمريكي سابق لـ”شرق وغرب”: العراق وعُمان ستعانيان بشكل كبير من أي صراع في الخليج

شرق وغرب – تحدث مساعد وزير الخارجية الأمريكي الأسبق للأمن الدولي وحظر الإنتشار النووي، توماس كونتريمان، حول القرار الأمريكي بنشر قوات عسكرية إضافية في الخليج.

وقال كونتريمان لـ”شرق وغرب”: إن نشر الولايات المتحدة الأمريكية لقوات عسكرية إضافية في منطقة الخليج هو استجابة لما وصفته الإدارة بالتهديدات الخطيرة والموثوقة بالعمل الإيراني ضد القوات الأمريكية، والشركاء الإقليميين للولايات المتحدة من أجل ردع أي تهديد إيراني، ومن أجل الاستعداد للرد.

وأضاف: إن مصداقية هذه التهديدات وفيما إذا كنت تمثل أي شيء جديد، هي موضع شك من قبل الجنرال البريطاني الذي يشغل منصب نائب قائد التحالف ضد تنظيم داعش ومن قبل أعضاء في الكونغرس الأمريكي الذين اطّلعوا على نفس التقارير الاستخباراتية.

وأكمل: ما يقلقني هو أن مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، لديه سجل من المبالغة والاستشهاد بشكل انتقائي بتقارير المخابرات بهدف تبرير عمل عسكري، كما فعل حين كان يخدم في إدارة جورج بوش الابن لتأييد غزو العراق.

وتابع: كما أنه (بولتون) لطالما أيّد الضربات العسكرية الأمريكية ضد إيران، وأنا واحد من كثيرين في واشنطن يخشون من أنه سيستخدم أي “استفزاز” من قبل إيران ليشجع على مواجهة عسكرية كاملة.

ولفت إلى أن من مسؤولية دول الجوار، مثل العراق وعُمان، التي ستعانيان بشكل كبير من أي صراع في الخليج، حث كل من الولايات المتحدة وإيران لتخفيف التوترات، والامتناع عن المبادرة بأي عمل عسكري ورد متهور على الاستفزازات الملحوظة.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد أعلن الجمعة، أنّه أمر بإرسال 1500 جندي إضافي إلى الشرق الأوسط، في قرار يأتي في ظل التوتر المتزايد بين واشنطن وطهران.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.