فيفا يمنع تشلسي من إجراء تعاقدات لفترتين لخرقه قواعد انتقالات القصّر

2019-02-22T17:43:53+00:00
2019-02-22T17:43:56+00:00
رياضة
22 فبراير 2019
فيفا يمنع تشلسي من إجراء تعاقدات لفترتين لخرقه قواعد انتقالات القصّر

شرق وغرب – أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجمعة منع نادي تشلسي الإنكليزي من إجراء تعاقدات لفترتين لخرقه قواعد انتقالات القُصّر، في قرار استأنفه النادي بعد ساعات “داحضا بشكل قطعي” الخلاصة الصادرة عن المنظمة الدولية.

وفرض فيفا غرامة على النادي اللندني بقيمة 600 ألف فرنك سويسري (نحو 600 ألف دولار أميركي)، وتنظيم أوضاع اللاعبين القصر المعنيين في غضون 90 يوما.

وقال الاتحاد الدولي في بيان “فرضت لجنة الانضباط حظرا على تشلسي بتسجيل لاعبين جدد على المستويين الوطني والدولي لفترتي انتقالات متتاليتين”، ما يعني أن النادي سيحرم من التعاقد مع أي لاعب حتى ما بعد كانون الثاني/يناير المقبل.

ولا ينطبق القرار على تسريح تشلسي للاعبيه أو فريقي السيدات وكرة الصالات.

وتأتي الخطوة بعد تعاقد تشلسي مع لاعبين أجانب دون 18 عاما على غرار مهاجمه السابق البوركينابي برتران تراوري لاعب ليون الفرنسي حاليا. ويدعي تشلسي أن تراوري وقع أوراق احترافه الرسمية في 2013 بعمر الثامنة عشرة، لكن لم يتم تسجيله حتى كانون الثاني/يناير من العام التالي (2014).

وكان موقع “ميديابارت” الفرنسي أشار نقلا عن وثائق من تسريبات فوتبول ليكس، الى أن فيفا وجد دليلا على أن تشلسي قدم معلومات مضللة حول توقيع تراوري، وبأنه ظهر في أكثر من 20 مباراة مع الفئات العمرية لتشلسي برغم عدم تسجيله في الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم.

وأضاف أن تراوري انتقل الى النادي عام 2011 من نادي بوبو-ديولاسو البوركينابي مقابل 400 ألف جنيه استرليني، فيما كان تشلسي يتحدث عن مجرد “خيار”.

ويعد هذا القرار ضربة كبيرة لتشلسي المهدد بفقدان أبرز نجومه البلجيكي إدين هازار الذي عبر عن نيته بالرحيل إلى ناد أكبر في أكثر من مناسبة. وفي حال رحيل النجم البلجيكي الصيف المقبل، لن يكون بمقدور تشلسي تبديله حتى صيف 2020.

وأشار الاتحاد الدولي الى أن “حماية القصَّر تعد عنصرا أساسيا في إطار فيفا التنظيمي المتعلق بانتقالات اللاعبين، كما أن التطبيق الفاعل لهذه القواعد أمر بالغ الأهمية وقد أكدته في مناسبات مختلفة محكمة التحكيم الرياضية”.

– 92 لاعبا –

من جهته، كشف تشلسي عن تحقيقات بحق 92 لاعبا في صفوفه وعبر عن “ترحيبه بقبول فيفا عدم وجود أي مخالفة ضد 63 لاعبا، لكن النادي يشعر بخيبة كبيرة لعدم قبوله تفسيرات بحق 29 لاعبا آخرين”.

ويمنع الاتحاد الدولي انتقالات اللاعبين دون 18 عاما مع استثناءات على غرار انتقال عائلة اللاعب (من دولة لاخرى) لأسباب غير متعلقة بكرة القدم، أو إذا حصل الانتقال داخل الاتحاد الأوروبي للاعبين بين 16 و18 عاما.

كما غرم الاتحاد الدولي الاتحاد الانكليزي 510 آلاف فرنك سويسري ومنحه مهلة “ستة أشهر” لتوضيح قواعد الانتقالات الدولية للاعبين القصر.

وليست المرة الأولى يحظر فيفا على أندية اجراء تعاقدات بسبب هذه المسألة، فقد قام بالاجراء عينه ضد نادي برشلونة الإسباني في 2014.

وفي 2016 طال هذا الاجراء أتلتيكو مدريد وريال مدريد الإسبانيين بعد تحقيق من لجنة الانضباط حول مشاركة لاعبين قصَّر في مسابقات كروية. واذا تم تخفيف عقوبة ريال من خلال محكمة التحكيم الرياضية لفترة انتقالات وحيدة، الا ان جاره أتلتيكو انتظر حتى فترة كانون الثاني/يناير.

المصدرأ ف ب
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.