ماذا يعني التشكيك الأممي في محاكمة قتلة خاشقجي بالسعودية؟

2019-01-07T20:10:43+00:00
2019-01-07T20:10:46+00:00
ترجمة وتقارير خاصة
7 يناير 2019
ماذا يعني التشكيك الأممي في محاكمة قتلة خاشقجي بالسعودية؟

شرق وغرب – قال مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان يوم الجمعة الماضي، إن المحاكمات الجنائية في السعودية للمشتبه في تورطهم في قتل الصحفي جمال خاشقجي، لا تفي بمقتضيات التحقيق المستقل بمشاركة دولية، وفق ما طلبته المفوضة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشيليت.

وفي مؤتمر صحفي في جنيف قالت رافينا شامداساني المتحدثة باسم مكتب حقوق الإنسان: “كما تعلمون فإننا نضغط من أجل تحقيق العدالة في قضية خاشقجي منذ شهور. وقد دعونا إلى إجراء تحقيق مستقل، بمشاركة دولية ولم يحدث ذلك بعد.”

وفي هذا الصدد، قال أستاذ القانون الدولي، البروفيسور وليام شاباس انه يشك في أن التحقيق الدولي هو تحقيق واقعي للغاية لأنه يتطلب تعاون الحكومة السعودية.

وأضاف المسؤول الأممي السابق لـ”شرق وغرب”: منذ البداية، تم العزم على خلق الحيرة والتشويش، وإصدار مجموعة تلو أخرى من الأكاذيب. والآن يدعون أنهم يجرون محاكمة لم يتم تسمية المتهمين فيها حتى.

وأكمل: مع ذلك، فإنني أدعم تمامًا دعوة الأمم المتحدة لأنها تعبر عن غضب العالم من عملية القتل، وبشكل أعم من النظام المقرف والمتخلف الذي يتولى السلطة في السعودية. إن النظام السعودي يفلت فعليًا من جريمة القتل، وهو يتمكن من فعل هذا لأنه يلقى دعمًا من دول قوية مثل الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة، والذين لا ينقادون للمبادئ وإنما للمصالح السياسية والاقتصادية والاستراتيجية.

وكان الصحفي السعودي جمال خاشقجي قد قُتل داخل قنصلية بلاده في إسطنبول يوم الثاني من أكتوبر الماضي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.