زعماء عالميون في جنازة بوش الأب بواشنطن

شرق وغرب – حضر العديد من زعماء العالم مثل المستشارة الألمانية آنجيلا ميركل، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، وولي عهد بريطانيا تشارلز إلى جنازة الدولة للرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش المقامة بالكاتدرائية الوطنية في واشنطن.

وحضر الجنازة أيضاً أمير البحرين عبد الله بن حمد آل خليفة، بحسب القائمة التي أعلنها المتحدث باسم أسرة بوش، جيم ماجاريث لقناة (سي أن أن) التلفزيونية.

كما حضر الرئيس البولندي اندرزيج دودا والرؤساء السابقون لبولندا، ليتش واليسا، المكسيك، كارلوس ساليناس والبرتغالي انيبال كافاكو سيلفا، واستونيا، توماس هندريك يفس، ورؤساء وزراء سابقين مثل البريطاني جون ماجور، والكويتي ناصر محمد الأحمد الصباح، والياباني ياسو فاكودا.

وحضر إلى الكاتدرائية الوطنية في واشنطن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والسيدة الأولى ميلانيا، فضلاً عن أربعة رؤساء سابقين مع زوجاتهم وهم باراك أوباما 2009-2017 وزوجته ميشيل، وبيل كلينتون 1993-2001، ووزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون، وجيمي كارتر 1977-1981، مع روزالين كارتر.

ورافق الرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش 2001-2009 نجل الرئيس الراحل نقل جثمان والده من مقر الكونجرس، أين وضع جثمانه لأكثر من 24 ساعة حتى الكاتدرائية التي أقيمت بها جنازة الدولة.

ومن المقرر بعد الجنازة نقل الجثمان إلى تكساس مجدداً لتُلقي عليه أسرته نظرة الوداع الأخيرة، قبل أن يوارى الثرى بجوار زوجته باربرا بوش، في مكتبة بوش الواقعة في منطقة كوليدج ستيشن، بتكساس، على بعد 160 كيلومتراً من هيوستن.

المصدر - وكالات
2018-12-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

.