ترامب: ننوي البقاء شريكا قويا للسعودية لضمان مصالحنا ومصالح إسرائيل

شرق وغرب – قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، إنه “من المحتمل جدًا” أن يكون ولي عهد السعودية، محمد بن سلمان، على علم بـ”الحادث المأساوي”، في إشارة إلى جريمة قتل الصحفي “جمال خاشقجي”.

جاء ذلك في بيان نشره البيت الأبيض، حول العلاقات بين واشنطن والرياض.

وأضاف ترامب أن استخبارات بلاده تواصل تقييم المعلومات المتوفرة بشأن مقتل الصحفي السعودي في قنصلية بلاده بإسطنبول، مطلع أكتوبر/تشرين أول الماضي.

وتابع أن الولايات المتحدة تنوي البقاء شريكًا قويًا للسعودية، بهدف ضمان مصالحها ومصالح إسرائيل وبقية شركاء واشنطن في المنطقة.

وقال: “سأتخذ قرارات تتطابق مع مصالحنا الأمنية، والكونغرس له الحرية في اتخاذ مسار آخر”.

ولفت إلى أن الرياض وافقت على إنفاق 450 مليار دولار في الولايات المتحدة؛ من شأنها توفير “تنمية اقتصادية هائلة” للبلاد.

يشار إلى أن البيان استعرض ما أسماه “ممارسات إيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة”، وأكد في هذا الإطار اهتمام الرياض بالانسحاب من اليمن “إذا وافق الإيرانيون على المغادرة”.

المصدر - الأناضول
2018-11-20 2018-11-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

.