صحيفة: نتنياهو يستعد لمواجهة الخطر القادم من الشمال

شرق وغرب – يستعد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للجولة التالية من المواجهة ضد إيران كوزير للدفاع.

 أفادت صحيفة “هيوم” الإسرائيلية أن نتنياهو كرّس الجزء الأكبر من خطابه خلال المؤتمر الصحفي الأخير لـ”المواجهة من أجل الأمن”. كما أشار إلى ضرورة التصرف بمسؤولية، والحديث هنا لا يتعلق بقطاع غزة، كما يظن الكثيرون، بل عن برنامج عمل ذي نطاق أوسع وأكثر أهمية لأمن إسرائيل.

وأشارت الصحيفة إلى أن المواجهة الأخيرة مع “حماس” كانت مزعجة للغاية بالنسبة لإسرائيل، إذ أن الوضع الاستراتيجي جنوب إسرائيل معقد جدا، ومع ذلك فإن قرار نتنياهو بعدم شن عملية واسعة النطاق ضد “حماس” في هذه المرحلة لا يرتبط بـ”ليونته”، بل انطلاقا من اعتبارات استراتيجية، ومعظمها لا ينبع من الأحداث في غزة.

وذكرت الصحيفة أن إسرائيل تشهد خلال العقد الماضي مواجهة ضد ما يجري على الحدود الشمالية. وقد أكدت إسرائيل مرارا على ضرورة منع انتشار وحدات “حزب الله” على الحدود السورية وتسليمها الأسلحة الاستراتيجية. وذلك يشكل المواجهة الأساسية لإسرائيل في مجال الأمن.

وقالت الصحيفة إن قدرات “حماس” القتالية في الجنوب تثير القلق، لكنها لا تقارن بالخطر الاستراتيجي القادم من الشمال.

وأكدت أن نتنياهو يدرك جيدا توازن القوى، ذلك يوجه معظم جهوده الاستراتيجية نحو الشمال. وتعتبر إسرائيل أن التهديد الرئيسي يأتي من إيران، حتى أن جميع الجهود الدبلوماسية موجهة لمنع أي تصعيد محتمل في الشمال، لأنه يشكل تهديدا واضحا لاستقرار المنطقة برمتها.

وأضافت الصحيفة أنه من الصعب التنبؤ بكيفية تصرف إيران، التي أصبحت تحت ضغوط العقوبات الأمريكية، مشيرة إلى أن آلاف الصواريخ موجهة ضد إسرائيل ومن غير المعروف ماذا قد يفعل الإيرانيون في حال زيادة الضغط عليهم.

وخلصت الصحيفة إلى أن هذا ما كان يقصده نتنياهو من عبارة “المواجهة من أجل الأمن”.

المصدر - سبوتنيك
2018-11-20 2018-11-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

.