شركة شافلر الألمانية ستغلق إثنين من مصانعها في بريطانيا ما يهدد 500 وظيفة

شرق وغرب – أعلنت شركة شافلر الألمانية لصناعة مكونات السيارات الثلاثاء أنها تعتزم إغلاق إثنين من مصانعها في بريطانيا، بسبب الغموض الذي يكتنف مسيرة بريكست.

وجاء في بيان أن المجموعة التي توظف حاليا ألف شخص في البلاد تنوي إغلاق مصنعيها في بلايموث (جنوب بريطانيا) ولانلي (ويلز) خلال عامين والإبقاء فقط على مصنع شيفلد (وسط بريطانيا). كما تنوي جمع مركزي اللوجستية في هيرفورد (وسط غرب) وساتن (وسط) في مركز واحد في هيرفورد.

وبحسب الإعلام البريطاني سيؤدي ذلك إلى إلغاء 500 وظيفة.

وقالت شافلر “الشكوك حول بريكست أحد عوامل تحليل السوق البريطانية”. وأضافت أن 15% فقط من إنتاجها في بريطانيا مخصص للسوق المحلية ويصدر الباقي إلى أوروبا.

وقال المسؤول عن السوق الأوروبية في المجموعة يورغن زيغلر في البيان “بريكست ليس السبب الوحيد وراء قرارنا المتعلق بالسوق البريطانية بل ضرورة توقع سيناريوهات معقدة”.

وأضاف أن الأنشطة التي سيتم إلغاؤها ستنقل “إلى مواقع أخرى خارج البلاد”.

ونشر البيان غداة إعلان مجموعة “ميشلان” الفرنسية لصناعة الإطارات نيتها إغلاق مصنعها الإسكتلندي في داندي منتصف العام 2020 حيث يعمل 845 موظفا متذرعة بالمنافسة الآسيوية وتراجع الطلب على إطارات 16 إنش أو أقل التي تنتج فيه.

المصدر - أ ف ب
2018-11-06 2018-11-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

.