بطولة إنكلترا: فوز صعب لتوتنهام بهدف أول لداير منذ 2017

شرق وغرب – حقق توتنهام هوتسبر فوزه الثالث تواليا في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بتفوقه السبت على ضيفه كارديف سيتي في المرحلة الثامنة 1-صفر، بفضل هدف أول للاعبه إريك داير منذ أكثر من عام ونصف.

ونجح توتنهام في ويمبلي، في النهوض من كبوة الخسارة على الملعب نفسه أمام ضيفه برشلونة الإسباني 2-4 الأربعاء في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية لدوري أبطال أوروبا.

وحقق فريق المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو الفوز السادس له (مقابل خسارتين) في الدوري الإنكليزي لموسم 2018-2019، علما أنه لا يزال يفتقد لاعبين أساسيين بسبب الإصابة، مثل ديلي آلي والدنماركي كريستيان إريكسن والبلجيكي يان فيرتونغن والفرنسي موسى ديمبيلي.

وقال بوكيتينو “بعد مباراة برشلونة الأربعاء، الأهم كان الفوز. خلقنا العديد من الفرص لكننا لم نحسم المباراة (بإضافة أهداف أخرى)”.

وأتى هدف النادي اللندني ضد منافسه الويلزي السبت في الدقيقة الثامنة، اثر ركلة ركنية نفذها المدافع كيران تريبيير الى رأس المدافع الكولومبي دافينسون سانشيز، لترتد كرته من دفاع كارديف سهلة أمام داير الذي لم يجد صعوبة في تسديدها من مسافة قريبة، في مرمى نيل إثيريدج.

وبحسب شركة “أوبتا” للاحصاءات الرياضية، كان هذا الهدف الأول لداير منذ 546 يوما، أي منذ الفوز على واتفورد 4-صفر في الدوري المحلي، في الثامن من نيسان/أبريل 2017.

وأكمل كارديف المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه جو رالز في الدقيقة 58، بعد عرقلة قاسية من دون كرة على البرازيلي لوكاس مورا الذي كان قد شرع في هجمة مرتدة سريعة عبر الجهة اليمنى للملعب.

وعلى رغم النقص، كان كارديف قريبا من معادلة النتيجة إثر ركلة حرة نفذها الإسباني فيكتور كاماراسا لداخل منطقة الجزاء، وحولها شون موريسون برأسه في اتجاه مرمى الحارس الفرنسي هوغو لوريس الذي تصدى لها بصعوبة، قبل أن ترتد الكرة من القائم الأيمن لمرماه (64).

وتجمع آخر مباريات السبت مانشستر يونايتد وضيفه نيوكاسل يونايتد، وستكون ذات أهمية كبيرة بالنسبة لمدرب المضيف البرتغالي جوزيه مورينيو الذي يواجه ضغوطا كبيرة على خلفية النتائج المخيبة للفريق.

ونفى مسؤولون في نادي “الشياطين الحمر” السبت لوكالة “برس أسوسيشين” الإنكليزية، التقارير الصحافية التي تحدثت عن اتخاذ إدارة النادي قرارا بإقالة البرتغالي في عطلة نهاية الأسبوع الحالي.

وفي مباريات أخرى السبت، حقق بورنموث فوزا كبيرا على مضيفه واتفورد بنتيجة 4-صفر، بفضل أهداف الويلزي دايفيد بروكس (14) والنروجي جوشوا كينغ (33 و45 من ركلة جزاء، وكالم ويلسون (47).

وخسر ليستر سيتي بطل 2016 أمام ضيفه إيفرتون 1-2. سجل للفائز البرازيلي ريشارليسون (7) والإيسلندي غيلفي سيغوردسون (77)، بينما أتى هدف ليستر عن طريق البرتغالي ريكاردو بيريرا.

وأنهى ليستر المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه ويس مورغان (63).

الى ذلك، تعادل بيرنلي مع ضيفه هادرسفيلد 1-1. سجل للمضيف سام فوكس (20)، وللضيف الألماني كريستوفر شيندلر (66)، بينما فاز ولفرهامبتون على مضيفه كريستال بالاس 1-صفر بهدف الإيرلندي مات دوهرتي في الدقيقة 56.

المصدر - أ ف ب
2018-10-06 2018-10-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

.