التوتر يتصاعد.. قوة إسرائيلية تتمركز قرب الحدود مع لبنان

2020-07-13T00:15:57+00:00
2020-07-13T00:16:01+00:00
سياسة
13 يوليو 2020
التوتر يتصاعد.. قوة إسرائيلية تتمركز قرب الحدود مع لبنان

شرق وغرب – تمركزت قوة إسرائيلية، مساء الأحد، قرب السياج التقني على الحدود مع لبنان، وفق وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.

وأفادت الوكالة، بأن عددا من جنود الجيش الإسرائيلي نصبوا خيمة صغيرة قرب السياج التقني قبالة محلة “كروم الشراقي”، شرقي بلدة “ميس الجبل”، جنوبي لبنان.

وأشارت أن دبابة إسرائيلية تقدمت أيضا إلى المنطقة ذاتها لحماية القوة المذكورة.

وبالتزامن مع ذلك حلقت طائرات حربية إسرائيلية على علو مرتفع في سماء جنوبي لبنان، وفق المصدر ذاته.

ولم يصدر الجيش الإسرائيلي أي تعليق على الحدث أو أسباب تمركز قواته قرب الحدود اللبنانية، حتى الساعة 19.50 تغ.

وتصاعد التوتر على الحدود اللبنانية- الإسرائيلية، خلال الأشهر الماضية، إثر تسجيل خروقات برية وجوية وبحرية من الطرفين، فيما دعت الأمم المتحدة إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

ويسيطر “حزب الله” اللبناني على منطقة جنوب لبنان المحاذية للحدود مع إسرائيل.

وانسحبت القوات الإسرائيلية من الجنوب اللبناني عام 2000، ومن ثم وضعت الأمم المتحدة ما عُرف بـ”الخط الأزرق” على الحدود بينهما، لتأكيد الانسحاب، لكن الخط لم يراعِ الحدود الرسمية بشكل دقيق.

وتنتشر قوات “اليونيفيل” التابعة للأمم المتحدة جنوب لبنان منذ عام 1978، ومن أبرز مهامها استعادة الاستقرار والأمن ومراقبة وقف الأعمال العدائية بالمنطقة.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.