أمريكا وبريطانيا وكندا واستراليا تنتقد بكين بشأن قانون الأمن في هونج كونج

2020-05-28T19:53:06+00:00
2020-05-28T19:53:09+00:00
سياسة
28 مايو 2020
أمريكا وبريطانيا وكندا واستراليا تنتقد بكين بشأن قانون الأمن في هونج كونج

شرق وغرب – وبخت الولايات المتحدة وبريطانيا وكندا واستراليا الحكومة الصينية يوم الخميس بشأن قانون جديد للأمن في هونج كونج تقول الدول الأربع إنه يهدد الحريات وينتهك الاتفاق الصيني-البريطاني الموقع في عام 1984 بشأن الحكم الذاتي في المدينة.

وقالت الدول الأربع في بيان مشترك ”ازدهرت هونج كونج كمركز للحرية“ كما عبرت عن ”قلق عميق يتعلق بقرار بكين فرض قانون للأمن القومي في هونج كونج“.

ووافق البرلمان الصيني في وقت سابق يوم الخميس على قرار للمضي قدما في تشريع للأمن القومي في هونج كونج يخشى نشطاء الديمقراطية في المدينة والدول الغربية من أن يقوض الحريات التي تتمتع بها ويعرض للخطر دورها كمركز مالي عالمي.

وقالت الدول الأربع ”قرار الصين فرض قانون الأمن القومي الجديد على هونج كونج يتعارض بشكل مباشر مع التزاماتها الدولية بموجب مبادئ الإعلان الصيني-البريطاني المشترك الملزمة قانونا والمسجلة بالأمم المتحدة“.

وتقول الصين إن التشريع يهدف للتصدي للميول الانفصالية والتآمر والإرهاب والتدخل الخارجي في المدينة لكن الخطة التي أعلنت في بكين في الأسبوع الماضي أدت لاندلاع أول احتجاجات كبيرة في هونج كونج منذ شهور.

ويعزز قانون الأمن الذي تعده الحكومة الصينية للمدينة مخاوف داخل هونج كونج وخارجها من فرض بكين سيطرتها وتضاؤل الدرجة العالية من الحكم الذاتي التي تحظى بها المدينة بموجب نظام ”بلد واحد ونظامان“ الذي تخضع له هونج كونج منذ عودتها إلى الحكم الصيني في 1997.

المصدررويترز
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.