العراق.. علاوي يطلب تأجيل جلسة منح الثقة لحكومته إلى الأحد

2020-02-29T08:44:41+00:00
2020-02-29T08:44:44+00:00
سياسة
29 فبراير 2020
العراق.. علاوي يطلب تأجيل جلسة منح الثقة لحكومته إلى الأحد

شرق وغرب – طلب رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي، الجمعة، من البرلمان إرجاء عقد الجلسة الخاصة بمنح الثقة لحكومته إلى الأحد بدلا من السبت، لإتاحة المجال أمامه لاستكمال التشكيلة الوزارية. 

وقال علاوي في رسالة موجهة إلى رئيس البرلمان محمد الحلبوسي، اطلعت عليها الأناضول، إنه “لأجل إكمال تشكيل الكابينة الوزارية، نرجو تأجيل الجلسة الاستثنائية إلى الأحد الموافق الأول من مارس (آذار) المقبل”. 

وكان من المقرر أن يعقد البرلمان جلسة السبت، لتمرير حكومة علاوي بعد فشله في عقدها الخميس، لعدم اكتمال النصاب القانوني، وهو نصف النواب على الأقل (165 من أصل 329). 

من جانبه، أعلن الحلبوسي في بيان مساء الجمعة، “موافقة رئاسة المجلس (البرلمان) على الطلب المقدم من قبل رئيس مجلس الوزراء المكلف بتأجيل عقد الجلسة الاستثنائية”.

وبحسب البيان، تقرر عقد الجلسة في الأول من مارس/آذار المقبل، الساعة الواحدة ظهرا.

ويواجه علاوي اعتراضا من الحراك الشعبي، الذي يطالب برئيس وزراء مستقل، لم يتول سابقا مناصب رسمية، وبعيدا عن التبعية للأحزاب وللخارج، وخاصة إيران، المرتبطة بعلاقات وثيقة مع القوى الشيعية الحاكمة في بغداد منذ 2003. 

كما أن القوى السنية والكردية البارزة تعترض على آلية اختيار علاوي لوزراء حكومته، وأعلنت رفضها التصويت لصالح منحه الثقة في البرلمان. 

ويحظى علاوي (شيعي)، وزير الاتصالات الأسبق، بدعم القوى الشيعية البارزة، وعلى رأسها كل من التيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر، وتحالف “الفتح” بزعامة هادي العامري. 

وستخلف الحكومة المقبلة حكومة عادل عبد المهدي، التي استقالت مطلع ديسمبر/كانون الأول 2019، تحت ضغط احتجاجات شعبية غير مسبوقة مستمرة منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.