مصر تؤكّد أول إصابة بكورونا المستجد في إفريقيا

2020-02-14T20:10:50+00:00
2020-02-14T20:21:12+00:00
منوعات
14 فبراير 2020
مصر تؤكّد أول إصابة بكورونا المستجد في إفريقيا

شرق وغرب – أعلنت وزارة الصحة المصرية عن اكتشاف أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، هي الأولى التي يتم تسجيلها في إفريقيا.

وبينما أكد البيان الصادر عن وزارة الصحة والسكان المصرية أن المصاب “أجنبي” إلا أنه لم يحدد جنسيته مضيفا أنه لم يظهر أي أعراض.

وقال المتحدث باسم الوزارة خالد مجاهد إنه “تم اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير الوقائية للحالة بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، حيث تم نقل الحالة (…) إلى المستشفى لعزله ومتابعته صحيًا”.

وأوضح أن حالة المصاب “مستقرة تماما”. وأكد أن الوزارة “اتخذت اجراءات وقائية مشددة حيال المخالطين للحالة من خلال اجراء التحاليل اللازمة والتي جاءت سلبية للفيروس، كما تم عزلهم ذاتيا في أماكن إقامتهم كإجراء احترازي لمدة 14 يوما”.

وبلغ عدد الوفيات جرّاء الفيروس نحو 1400، الغالبية العظمى منها في الصين حيث اكتُشف المرض أول مرّة.

وأثارت العلاقات التجارية الواسعة مع الصين وأنظمة الرعاية الصحية التي تتحمل أساسا فوق طاقتها القلق بشأن مدى قدرة الدول الإفريقية على الاستجابة في حال تفشي الوباء في القارّة.

وعلّقت مصر في وقت سابق هذا الشهر جميع الرحلات على متن ناقلتها الوطنية إلى الصين. وستبقى معلّقة حتى نهاية الشهر.

وتم إجلاء 301 مصري من ووهان، المدينة التي ظهر فيها الفيروس في الصين، ووضعوا قيد الحجر الصحي لمدة 14 يوما.

المصدرأ ف ب
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.