تركيا عن تبني البرلمان السوري قرارا يدين “إبادة الأرمن”: نفاق

2020-02-14T09:15:29+00:00
2020-02-14T09:23:15+00:00
سياسة
14 فبراير 2020
تركيا عن تبني البرلمان السوري قرارا يدين “إبادة الأرمن”: نفاق
الأناضول

شرق وغرب – رد المتحدث باسم وزارة الخارجية التركية، حامي أقصوي، تبني البرلمان السوري لمشروع قرار يدين “إبادة العثمانيين للأرمن” خلال الحرب العالمية الأولى، واصفا ذلك بـ”النفاق”.

وقال أقصوي وفقا لما نقلته وكالة أنباء “الأناضول” التركية ان الاعتراف بالإبادة المزعومة و”صورة لنفاق نظام يرتكب جميع أنواع المجازر دون التمييز بين طفل وراشد، ويشّرد الملايين من الناس، ويُعرف عنه براعته في استخدام الأسلحة الكيميائية”.

واعتبر المتحدث ان المأساة الإنسانية التي تسبب بها النظام “ما تزال قائمة”، مضيفاً: “واحدة من أسوأ الكوارث في التاريخ تحدث على حدودنا”، في إشارة إلى الوضع في محافظة إدلب السورية (شمال غرب).

وأضاف: “المأساة الإنسانية التي تسبب بها النظام ما تزال قائمة.. واحدة من أسوأ الكوارث في التاريخ تحدث على حدودنا، (في إشارة إلى الوضع في محافظة إدلب السورية شمال غرب)”.

وشدد وفقاً لما نقلته وكالة “الأناضول” على أن “طرح نظام غاشم فاقد لشرعيته الدولية إدعاءات لا أساس لها من الصحة يعد مؤشرا واضحا على العقلية المشوهة التي تقف وراء تلك الادعاءات”.

وكان مجلس الشعب السوري قد اعتمد يوم الخميس بالإجماع قرارا يعتبر أن عمليات القتل التي تعرض لها الأرمن في الفترة ما بين 1915 و1917، والتي أدت إلى مقتل أكثر من مليون شخص، هي “إبادة جماعية”.

وجاء في بيان المجلس إنه “يدين ويقر جريمة الإبادة الجماعية للأرمن على يد الدولة العثمانية بداية القرن العشرين”. وتابع البيان “كما يدين (المجلس) أي محاولة من أي جهة كانت لإنكار هذه الجريمة وتحريف الحقيقة التاريخية حولها”.

وتأتي هذه الخطوة في وقت يتصاعد فيه التوتر بين دمشق وأنقرة بسبب المواجهات العسكرية في شمال غرب سوريا.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.